الاتصال والتواصل

  • 0

الاتصال والتواصل

Category : دورات

قد يعتقد البعض أن الاتصال والتواصل مصطلحان لمعنى واحد، ولكن هذا الاعتقاد غير صحيح، حيث إن هناك فرقاً بينهما، فالاتصال هو عملية يتم بواسطتها نقل رسائل معيّنة من المرسل إلى المستقبل، أو يُمكن تعريفه أيضاً بأنه انتقال المعلومات والاتجاهات والأفكار والعواطف من فرد لآخر أو جماعة لأخرى.

أما التواصل فيمكن تعريفه بأنه حالة من الفهم المتبادل بين شخصين أو نظامين، بحيث يكون الأول مرسلاً في وقت معين، والطرف الآخر مستقبلاً، وفي وقت آخر يتبادل الطرفان مواقعهما من حيث الإرسال والاستقبال، وبمعنى آخر فهو عملية تبادل للآراء والأفكار والقناعات والمعلومات والمشاعر من خلال وسائل مختلفة ومتنوعة سواءً كانت لفظية أم غير لفظية، مثل الكلام والكتابة والصوت والصور والإيماءات والحركات أو بوسائل رمزية مفهومة لها دلالات معينة لدى الأطراف المتواصلة.

عناصر الاتصال والتواصل

مرسل. مستقبل. رسالة. قناة الاتصال. ا

لفرق بين الاتصال والتواصل يوجد فرق واضح بين المفهومين، ففي الاتصال تكون هناك رغبة من أحد الطرفين في التواصل مع الطرف الآخر، ويكون دور الطرف الآخر الاستجابة والتفاعل مع هذه الرغبة أو يمكنه عدم الاستجابة، أما في التواصل فإن هذه الرغبة في المشاركة تكون تبادليّة وتحدث من كلا الطرفين وتنشط لتحقيق أهداف معينة، نستنتج من ذلك أن التواصل يُشير إلى علاقة تبادلية ما بين طرفين أو أكثر، كما أنه يعتبر انفتاح الذات على الطرف الآخر ضمن علاقة لا تنقطع بل تتجدد.

وبناءً على ما تقدم فإن عملية التواصل هي أساس العلاقات الإنسانيّة والتفاهم الإنسانيّ، كما أنها العمليّة التي بمقتضاها تُشكّل العلاقات الاجتماعيّة وتبادل الخبرات والمعلومات والآراء والأفكار والتجارب بين الناس.

وسائل التواصل

وسائل مكتوبة: حيث تتضمّن جميع الرسائل بواسطة الهاتف أو الإنترنت بأنواع مختلفة كرسائل البريد الإلكترونيّ أو الرسائل بواسطة أحد مواقع التواصل الاجتماعيّ كالفيس بوك والتويتر، أو رسائل التطبيقات كالواتس آب وغيرها الكثير.

وسائل منطوقة:

وتتمثل في مكالمات الهاتف أو التطبيقات التكنولوجيّة المختلفة مثل: السناب شات والفايبر، ومكالمات الفيس بوك، بالإضافة للحوارات والنقاشات المباشرة بين الأشخاص.

لغة الجسد أو لغة الإشارة:

وهي وسيلة من وسائل التواصل التي تستوجب وجود المُرسل والمُستقبل في المكان نفسه، حيث إنها تعتمد على إشارات محددة بين الأشخاص، ولكن من سلبياتها أنها قد تُفهم بطريقة غير صحيحة أو قد لا يستطيع الشخص إيصال أفكاره أو مشاعره إلى الطرف الآخر بالشكل المطلوب من خلالها، كما أن هذه الوسيلة تُستعمل للتواصل مع الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة كالصُم، ولكنها تكون بحاجة لمختص يعرف هذه الإشارات.


Leave a Reply

النشرة الاسبوعية